وكالة عراق مستقلون وكالة عراق مستقلون

وكالة عراق مستقلونبسم الله الرحمن الرحيم (ذَٰلِكَ وَمَن يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فَإِنَّهَا مِن تَقْوَى الْقُلُوبِ) صدق الله العلي العظيم وكالة عراق مستقلونبإشراف ودعم معالي وزير الداخلية جوازات مطار بغداد تجري استعداداتها لاستقبال حجاج بيت الله الحرام وكالة عراق مستقلونالمالكي يقطع الطريق على هؤلاء وكالة عراق مستقلونكوردستان يفتح ذراعيه لأبناء الوسط والجنوب وكالة عراق مستقلونالمالكي : الخائفون من الانتخابات لايصلحون للحكم وكالة عراق مستقلونتهنئة الرئيس نيجيرفان بارزاني بمناسبة عيد الأضحى المبارك وكالة عراق مستقلوناللعبة انتهت:-“اللافتة الأقوى”لمن يريد الفائدة والتوبة! وكالة عراق مستقلونبيان صادر عن وزارة الصحة وكالة عراق مستقلونبرئاسة النائب زياد الجنابي ، وفد كتلة المبادرة يلتقي رئيس الوزراء. وكالة عراق مستقلونفعل الاستثمار ما لم يفعله الاستعمار………! وكالة عراق مستقلونالفلم عند احمد ملا طلال….!! وكالة عراق مستقلونوفد كتلة المبادرة برئاسة السيد زياد الجنابي يزور السيد نوري المالكي وكالة عراق مستقلونمديرُ عام دائرةِ الفنون العامة دورُ الإعلام محوري في تسليطِ الضوء على المعارضِ والانشطةِ التي تنظمها الدائرة. وكالة عراق مستقلونرئيس كتلة المبادرة زياد الجنابي والشيخ قيس الخزعلي يبحثان سبل إصلاح الواقع السياسي وكالة عراق مستقلونخلال استقباله وفداً اعلامياً رئيس اللجنة الاولمبية الوطنية العراقية يؤكد : سنعيد امجاد الرياضة في العراق وكالة عراق مستقلوناللجنة الاولمبية الوطنية العراقية تستذكر شيخ المدربين وكالة عراق مستقلوناللجنة الاولمبية الوطنية العراقية تستذكر شيخ المدربين وكالة عراق مستقلونمؤيد اللامي يترأس اجتماع اللجنة العليا لاحتفالات عيد الصحافة ويؤكد اهمية اظهار الصورة المشرقة للعراق امام الوفود التي ستزور العراق . وكالة عراق مستقلونحماية البيئة وتثقيف الأطفال مرتكزات عمل وطنية وكالة عراق مستقلونسري للغاية ويفتح باليد ….!! وكالة عراق مستقلوننقابة الصحفيين العراقيين تثمن قرار رئيس مجلس القضاء الأعلى بتسهيل دخول أجهزة الموبايل العائدة للصحفيين إلى المحاكم وكالة عراق مستقلونرئيس مجلس الوزراء السيد محمد شياع السوداني يفتتح مركز البيانات الرقمي في وزارة الداخلية وكالة عراق مستقلونتعليق على قرار الهيئة العامة في محكمة التمييز الاتحادية بالعدد 4 / هيئة عامة / 2024 في 29/5/2024 وكالة عراق مستقلونتخريج الفوج الماسي لروضة الوردية الشميساني بالتزامن مع اليوبيل الفضي الملكي وكالة عراق مستقلونالخلاصة من قرار محكمة التمييز في قرارات المحكمة الاتحادية
أحدث_الأخبار

حنان الفتلاوي قائد اوركسترا لسمفونيات طارق الهاشمي …..!!

الفتلاوي تنظم الى سرب الهاشمي في بث اشاعات حول ايقاف عمليات تحرير الموصل واحباط معنويات ابطال الجيش والحشد المقدس….!

وكالة عراق مستقلون// خاص يبدو ان الاحقاد والامراض بدت تفوح بصورة اكبر من النائبة حنان الفتلاوي تجاه السيد حيدر العبادي رئيس الوزراء …فهذه الشمطاء ( حنان ) لم تكل او تمل منذ ان تبوء العبادي سدة رئاسة الوزراء فبعد ماقامت به تحت قبة البرلمان من تصرفات غير لائقة لاتليق حتى بمن تمتهن مهنة (( الدلالات والحفافات والراقصات ))……( مع احترامنا الشديد لهذه المهن ) ثم الحقت حنان ببث سمومها هنا وهناك عبر حوارات اعلامية وقاءات في قنوات فضائية ومن ثم عبر صفحاتها على التواصل الاجتماعي ( الفيس بوك وتويتر ) تكتب بالضد وتستهزء بانجازات الدكتور العبادي نتيجة احقادا وامراضا لاتستطيع هذه الشمطاء تجاوزها او التخلص منها وامام كل ذلك لم تكتب وكالة عراق مستقلون موضوعا خاصا ضدها بل تناولت اخبارا وتقاريرا من باقي وسائل الاعلام تجاه هذه الشمطاء …ولكن عندما يصل الامر الى موضوع مصير وطن وقضية شعب وهو يقارع اعتى قوى الشر والبغي والعدوان وتريد ان تنال من ابناء الجيش العراقي الباسل وفصائل الحشد المقدس التي تقوم الآن بتطهير مدن وقرى الحدباء الموصل تخرج علينا عبر صفحتها على تويتر تقول ان ايقاف العمليات في الموصل هل جاء باوامر اقليمية ام امريكية ام من العبادي ….هنا ستعلو اصواتنا ونضرب بكل ما اوتينا من قوة لايقاف مثل هذه الاصوات التي لاتريد للعراق وللشعب الجريح خيرا..! مثل هكذا اشاعات قد تؤثر هنا وهناك على نفسية الجندي والمحارب وهو يخوض اشرس المعارك ضد اقذر التنظيمات الارهابية …وقد تستغل تلك التنظيمات الارهابية مثل هذه الاشاعات والاستفادة منها واستغلالها ! ولكن الطريف والظريف في امر الفتلاوي ان تصريحاتها جاءت منسجمة ومتناغمة مع التصريحات التي ادلى بها المطلوب للقضاء العراقي المدان طارق الهاشمي الذي عزف قبل حنان الفتلاوي باقل من ساعتين سمفونيته عبر اسطوانة مشخوطة لن تدخل موسيقاها اذان العراقيين الاصلاء سوى امثال حنان ومن يقع على شاكلتها.

وقال الهاشمي ان التحالف الدولي اوقف العمليات في الموصل وكانه انجازا له ….! في نفس الوقت نفت حكومة السيد حيدر العبادي تلك التصريحات نفياً قاطعاً بل وجه الدكتور حيدر العبادي جميع فصائل الحشد الشعبي المقدس بدخول الموصل واعطى لهم ضوءا اخضرا بذلك كون جميع فصائل الحشد المقدس تستلم اوامرها من العبادي بصفته قائدا عاما للقوات المسلحة هنا يتبادر سؤال… هل هو غزل من السيدة حنان الفتلاوي لطارق الهاشمي المطلوب والمدان باعمال ارهابية ام انها اصبحت قائداً لاوركسترا تعزف سمفونيات الهاشمي الطائفية التي تاتي دائما ضد العراق وابناء شعبه …؟! فهل هكذار تورد الابل …………ياحنان………..؟!!

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *