وكالة عراق مستقلون وكالة عراق مستقلون

وكالة عراق مستقلونبإشراف ودعم معالي وزير الداخلية جوازات مطار بغداد تجري استعداداتها لاستقبال حجاج بيت الله الحرام وكالة عراق مستقلونالمالكي يقطع الطريق على هؤلاء وكالة عراق مستقلونكوردستان يفتح ذراعيه لأبناء الوسط والجنوب وكالة عراق مستقلونالمالكي : الخائفون من الانتخابات لايصلحون للحكم وكالة عراق مستقلونتهنئة الرئيس نيجيرفان بارزاني بمناسبة عيد الأضحى المبارك وكالة عراق مستقلوناللعبة انتهت:-“اللافتة الأقوى”لمن يريد الفائدة والتوبة! وكالة عراق مستقلونبيان صادر عن وزارة الصحة وكالة عراق مستقلونبرئاسة النائب زياد الجنابي ، وفد كتلة المبادرة يلتقي رئيس الوزراء. وكالة عراق مستقلونفعل الاستثمار ما لم يفعله الاستعمار………! وكالة عراق مستقلونالفلم عند احمد ملا طلال….!! وكالة عراق مستقلونوفد كتلة المبادرة برئاسة السيد زياد الجنابي يزور السيد نوري المالكي وكالة عراق مستقلونمديرُ عام دائرةِ الفنون العامة دورُ الإعلام محوري في تسليطِ الضوء على المعارضِ والانشطةِ التي تنظمها الدائرة. وكالة عراق مستقلونرئيس كتلة المبادرة زياد الجنابي والشيخ قيس الخزعلي يبحثان سبل إصلاح الواقع السياسي وكالة عراق مستقلونخلال استقباله وفداً اعلامياً رئيس اللجنة الاولمبية الوطنية العراقية يؤكد : سنعيد امجاد الرياضة في العراق وكالة عراق مستقلوناللجنة الاولمبية الوطنية العراقية تستذكر شيخ المدربين وكالة عراق مستقلوناللجنة الاولمبية الوطنية العراقية تستذكر شيخ المدربين وكالة عراق مستقلونمؤيد اللامي يترأس اجتماع اللجنة العليا لاحتفالات عيد الصحافة ويؤكد اهمية اظهار الصورة المشرقة للعراق امام الوفود التي ستزور العراق . وكالة عراق مستقلونحماية البيئة وتثقيف الأطفال مرتكزات عمل وطنية وكالة عراق مستقلونسري للغاية ويفتح باليد ….!! وكالة عراق مستقلوننقابة الصحفيين العراقيين تثمن قرار رئيس مجلس القضاء الأعلى بتسهيل دخول أجهزة الموبايل العائدة للصحفيين إلى المحاكم وكالة عراق مستقلونرئيس مجلس الوزراء السيد محمد شياع السوداني يفتتح مركز البيانات الرقمي في وزارة الداخلية وكالة عراق مستقلونتعليق على قرار الهيئة العامة في محكمة التمييز الاتحادية بالعدد 4 / هيئة عامة / 2024 في 29/5/2024 وكالة عراق مستقلونتخريج الفوج الماسي لروضة الوردية الشميساني بالتزامن مع اليوبيل الفضي الملكي وكالة عراق مستقلونالخلاصة من قرار محكمة التمييز في قرارات المحكمة الاتحادية وكالة عراق مستقلونقرار المحكمة الاتحادية الذي اعدمته الهيئة العامة لمحكمة التمييز الاتحادية قد كان في جزء منه مجاملة للقاضي الذي اعلن استقالته من المحكمة الاتحادية سابقا
أحدث_الأخبار

بسم الله الرحمن الرحيم يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ فَتَبَيَّنُوا أَن تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَىٰ مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ صدق الله العلي العظيم

 

سعد الأوسي

تداولت بعض مواقع التواصل الصفراء منذ يومين صورة مفبركة تظهر فيها معالي السيد وزير الداخلية عبد الامير الشمري واقفا في مكتبه والى جانبه الاعلامية الزميلة اسيل البياتي مقدمة البرامج المعروفة في قناة العراقية قناة الدولة الرسمية، مع تعليق يصف الزميلة اسيل بانها (فاشينسته) وهي ابعد ماتكون عن ذلك، واشارة في طيات التعليق تغمز جانب السيد الوزير وتوحي بان الصورة التقطت في لقاء منفرد !!!؟؟؟
وهو تلفيق مغرض وكذب صراح و عمل جاهل في نوعه لا يقوم به الا الجهلة والاغبياء. فالصورة مقتطعة ومفبركة بشكل واضح، والاصل منشورة قبل اكثر من شهر في اخبار تداولتها العديد من وسائل الاعلام ومواقع التواصل خلال زيارتنا كوفد اعلامي برئاستي يضم اكثر من ثلاثين اعلامي واعلامية للسيد الوزير ضمن خطة عملنا لزيارة السادة وزراء حكومة الرئيس محمد شياع السوداني للاطلاع على خطة وسير عمل الوزارة ورؤية الوزير المستقبلية، وطرح الاسئلة على معالي السادة الوزراء التي تنقل هموم الشارع ومعاناة الناس وايجاد السبل لحلّها. وقد تحققت زيارات الوفد ذاته لمعالي السادة وزراء الصحة والنقل والاسكان والتعمير ووزارة العدل ….
وفي جميعها جرى التقاط الصور التذكارية التوثيقية ونشرها مع وقائع تلك اللقاءات و مقالات وانطباعات بعض الزملاء عنها.
وقد كان لقاءنا مع الوزير الفارس النبيل الضابط المهني الشجاع والانسان الراقي والمسؤول العادل الدؤوب وزير الداخلية من اكثر تلك اللقاءات تميّزاً واثمرها نتائج ومعلومات وايضاحات واصلاحات تصب في صالح المواطن وتنعكس على حياته.
وجرى التقاط الصور الجماعية في آخر اللقاء مع معاليه، كانت احداها صورة تضم السيد الوزير وانا اقف على يمينه و الاخت الزميلة اسيل عن يساره مع باقي الزملاء وحسب ما تستطيعه الكاميرا من اظهار لعدد الواقفين فيها،
الا ان الايدي القذرة -لعنها الله- اقتطعتني انا وباقي الزملاء من الصورة واظهرت كأنها صورة مفردة للزميلة اسيل مع السيد الوزير، زورا وبهتانا.
وانا على حد معرفتي العميقة وعلاقتي الوثيقة بهذا الرجل النبيل اقول: حتى لو كانت هنالك صورة لمعاليه مع احدى الاعلاميات او المواطنات فهو امر طبيعي معروف في زيارات السادة المسؤولين حيث يرغب الزائر التقاط الصور مع المسؤول اعتزازا وتفاخراً، و هي صور توضح من شكل وقفتها وزاوية التقاطها انها التقطت بشكل رسمي في مكتب رسمي وليس في مكان خاص كما يحاول جرذان مواقع التواصل ترويجه والايحاء به.
معالي الوزير عبد الامير الشمري رجل فاضل معلوم السيرة المهنية الناصعة وضابط شجاع تشهد له ساحات المعارك وهو بالتأكيد اكبر بكثير من هذه الصغائر والألاعيب الرخيصة. ولكنني على المستوى الشخصي اعتقد ان دوائر الامن السيبراني ملزمة بمتابعة ومطاردة هؤلاء الجرذان لكشفهم وتقديمهم للعدالة لينالوا الجزاء القانوني الذي يستحقونه، ليس في فبركة صور واخبار المسؤولين فحسب بل في جميع الاعمال المشابهة والتي تطال اعراض الناس وذممهم وسمعتهم بالباطل.
(أَفَأَمِنَ الَّذِينَ مَكَرُوا السَّيِّئَاتِ أَن يَخْسِفَ اللَّهُ بِهِمُ الْأَرْضَ أَوْ يَأْتِيَهُمُ الْعَذَابُ مِنْ حَيْثُ لَا يَشْعُرُونَ)

 

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *