وكالة عراق مستقلون وكالة عراق مستقلون

وكالة عراق مستقلونرئيس مجلس الوزراء السيد محمد شياع السوداني يلتقي الرئيس الأمريكي السيد جوزيف بايدن في البيت الأبيض وكالة عراق مستقلونفن صناعة التاريخ……… ( السوداني في واشنطن ) وكالة عراق مستقلوندولة الرئيس المحترم لا..تلتفت ..للوراء وكالة عراق مستقلونفضيحة تهز وزارة الصحة….بالوثيقة وزير الصحة استورد اجهزة قيمتها اربعة ملايين دولار بمبلغ 33 مليون دولار …!! وكالة عراق مستقلونتحية طيبة وكالة عراق مستقلونبالفيديو .. ماذا قال مظفر النواب عن الإمام علي، ولحية (أبو سفيان) ؟ وكالة عراق مستقلونعاجل تكليف اللواء عمار الحسني بمنصب مساعد وزير الداخلية لشؤون الاستخبارات بدلا من اللواء فلاح شغاتي وكالة عراق مستقلونفي الذكرى التسعين لميلاد الحزب الشيوعي.. لنتذكر فؤاد سالم وثمن الانتماء الذي دفعه.. وكالة عراق مستقلونتقبل الله اعمالكم وكالة عراق مستقلونلا يتجاوز 45 دقيقيه في جميع المحافظات وكالة عراق مستقلونتحليل: حوارٌ صاعق للمالكي على الشرقية يُزلزل أسطورة “الدولة العميقة” وكالة عراق مستقلونوزير الداخلية يتناول السحور مع إحدى الوحدات القتالية وكالة عراق مستقلونكتبت الفنان الرائد جبار المشهداني على صفحته فيس بوك لمناسبة إقالته من رئاسة شبكة الإعلام العراقي . وكالة عراق مستقلونفي حوار صريح وجريئ كل الأخبار تفتح مع وزير الداخلية ملفات كاونترات المطارات والمخدرات والمتسولين وكالة عراق مستقلونالقضاء العراقي….قضاء عادل مهني حكيم وكالة عراق مستقلونوزير الداخلية يلتقي نخبة من كبار الشخصيات والأكاديميين والإعلاميين والمحللين السياسيين والأمنيين برئاسة الدكتور سعد الاوسي رئيس مجموعة المسلة الاعلامية وكالة عراق مستقلونكنت أرغب استيزار النقل.. لكن الإطار التنسيقي اختار لي “أشغال عامة” وكالة عراق مستقلونالورد مقابل الدماء.. هكذا يقاوم شعب غزة ..! وكالة عراق مستقلونرجال استخبارات وزارة الداخلية يلقون القبض على صاحب الدكات العشائرية حسنين الحكيم…..!! وكالة عراق مستقلونعاجل القوات الامنية تقتحم شركة دايو في ميناء الفاو الكبير وتوقف العمل بطريقة غريبة ….!! وكالة عراق مستقلونبالجرم المشهود ….مدير قسم الشركات في الهيئة العامة للضرائب يقبض رشوة ……!! وكالة عراق مستقلونكركوك بين غاز الدوحة وفرن أنقرة . وكالة عراق مستقلونرئيس الاتحاد العربي لمكافحة التزيف والتزوير يزور المدعي العام المالي بدولة لبنان وكالة عراق مستقلونوكيل وزارة الداخلية لشؤون الشرطة يجري زيارة تفقدية لمقر قيادة شرطة بغداد الكرخ . وكالة عراق مستقلونفي تغريدة صاروخية مشعان الجبوري يطالب السيد الخامنئي بوقف تدخلات السفير الايراني محمدي المتضمنة حماية الفاسدين…..!!
أحدث_الأخبار

الهميم يرفض المشاركة في مؤتمر عمان وتبعه سليم الجبوري واحمد الجبوري وعبدالرحمن اللويزي يصف مؤتمر عمان بالمؤامرة المسيئة للعرب السنة في العراق..! الشارع السني يصف المؤتمرون في عمان بقادة حروب يتاجرون بدماء العراقيين..!

رفض عبداللطيف #الهميم المشاركة في مؤتمر عمان الذي سيعقد في الساعات المقبلة في العاصمة الاردنية

واطلعت “وكالة عراق مستقلون ” ان #الهميم رئيس ديوان الوقف السني ابلغ القائمين على مؤتمر عمان برفضه القاطع من المشاركة فيه وقال للقائمين على المؤتمر (( مؤتمر عمان هذا لن يكون افضل من مؤتمراتكم السابقة .. وهو فاشل من الأساس مادامت النوايا في صدوركم غير سليمة وهو مؤتمر ولد ميتاً )).

كما اطلعت” عراق مستقلون ” عن رفض سليم الجبوري رئيس مجلس النواب العراقي المشاركة بالمؤتمر المزعوم عقده للاجنحة المسلحة التي تعمل ضد العملية السياسية في العراق منذ 2003 وحتى يومنا هذا وابرزها ( جامع وحماس وكتائب ثورة العشرين والجيش الاسلامي وحزب البعث جناح الدوري والنقشبندية وغيرها)…!

وابلغهم ( #سليم_الجبوري ) عدم مشاركته في المؤتمر المذكور كونه يمثل احد اركان السلطة في العراق…كما التحق بركب الرافضين بالمشاركة في المؤتمر المذكور النائب عن الموصل احد الجبوري ووصف المؤتمرون في عمان بقادة حروب وسبب خراب البيت السني في العراق اما الاكثر قسوة في وصف مؤتمر عمان فكان من النائب عن الموصل عبدالرحمن اللويزي الذي هاجم مؤتمر عمان بهجوما لاذعا شنه على قادة المؤتمر والمتصدين له وقال اللويزي في تصريحات اطلعت عليها” عراق مستقلون ” إن هذه “المؤتمرات المشبوهة تُسيء للعراقيين عامة وأهل السنة خاصة وتجعلنا وكأننا أمام الرأي العام داعمون لهذه المجاميع الإرهابية المسلحة في الوقت الذي قلناها مرارا وتكرارا أن أهل السنة براء من هذه المجاميع الارهابية”. واضاف إن “مثل هكذا مؤتمرات تساهم في تأجيج الطائفية وزيادة الاحتقان المذهبي ولن تساهم في حل أي مشكلة من المشاكل التي يعاني منها العراق”. وقال اللويزي إن “الدستور العراقي الذي صوت عليه الشعب العراقي بالقبول كفيل بحل المشكلات والمطالب الشعبية لبعض محافظات العراق وفقا للسياقات القانونية والمبادئ الشرعية والقواعد الإنسانية”. وأشار على أن “اللجوء للسلاح ودعم الجماعات المسلحة والمجاميع التكفيرية من داعش وغيرها هو أمر ضد القانون وخارج عن الدستور ومحرم شرعا ولا تقبل بها حتى المواثيق الدولية ويجب على الحكومة مواجهتها بكل حزم وقوة”. واستنكر الملا “قيام السعودية والامارات بتمويل هكذا مؤتمرات والسعي دائما الى وضع اسفين بين مكونات الشعب العراقي ودعم مثل هكذا مؤتمرات تحرض على العنف والقتال بين أطياف الشعب العراقي ومكوناته وتناقض مبادئ حسن الجوار ويجب على الحكومة العراقية اتخاذ موقف سياسي ودبلوماسي واضح من هكذا دول تحرض على العنف والقتال بين أطياف الشعب العراقي ومكوناته”.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *