وكالة عراق مستقلون وكالة عراق مستقلون

وكالة عراق مستقلوندولة الرئيس المحترم لا..تلتفت ..للوراء وكالة عراق مستقلونفضيحة تهز وزارة الصحة….بالوثيقة وزير الصحة استورد اجهزة قيمتها اربعة ملايين دولار بمبلغ 33 مليون دولار …!! وكالة عراق مستقلونتحية طيبة وكالة عراق مستقلونبالفيديو .. ماذا قال مظفر النواب عن الإمام علي، ولحية (أبو سفيان) ؟ وكالة عراق مستقلونعاجل تكليف اللواء عمار الحسني بمنصب مساعد وزير الداخلية لشؤون الاستخبارات بدلا من اللواء فلاح شغاتي وكالة عراق مستقلونفي الذكرى التسعين لميلاد الحزب الشيوعي.. لنتذكر فؤاد سالم وثمن الانتماء الذي دفعه.. وكالة عراق مستقلونتقبل الله اعمالكم وكالة عراق مستقلونلا يتجاوز 45 دقيقيه في جميع المحافظات وكالة عراق مستقلونتحليل: حوارٌ صاعق للمالكي على الشرقية يُزلزل أسطورة “الدولة العميقة” وكالة عراق مستقلونوزير الداخلية يتناول السحور مع إحدى الوحدات القتالية وكالة عراق مستقلونكتبت الفنان الرائد جبار المشهداني على صفحته فيس بوك لمناسبة إقالته من رئاسة شبكة الإعلام العراقي . وكالة عراق مستقلونفي حوار صريح وجريئ كل الأخبار تفتح مع وزير الداخلية ملفات كاونترات المطارات والمخدرات والمتسولين وكالة عراق مستقلونالقضاء العراقي….قضاء عادل مهني حكيم وكالة عراق مستقلونوزير الداخلية يلتقي نخبة من كبار الشخصيات والأكاديميين والإعلاميين والمحللين السياسيين والأمنيين برئاسة الدكتور سعد الاوسي رئيس مجموعة المسلة الاعلامية وكالة عراق مستقلونكنت أرغب استيزار النقل.. لكن الإطار التنسيقي اختار لي “أشغال عامة” وكالة عراق مستقلونالورد مقابل الدماء.. هكذا يقاوم شعب غزة ..! وكالة عراق مستقلونرجال استخبارات وزارة الداخلية يلقون القبض على صاحب الدكات العشائرية حسنين الحكيم…..!! وكالة عراق مستقلونعاجل القوات الامنية تقتحم شركة دايو في ميناء الفاو الكبير وتوقف العمل بطريقة غريبة ….!! وكالة عراق مستقلونبالجرم المشهود ….مدير قسم الشركات في الهيئة العامة للضرائب يقبض رشوة ……!! وكالة عراق مستقلونكركوك بين غاز الدوحة وفرن أنقرة . وكالة عراق مستقلونرئيس الاتحاد العربي لمكافحة التزيف والتزوير يزور المدعي العام المالي بدولة لبنان وكالة عراق مستقلونوكيل وزارة الداخلية لشؤون الشرطة يجري زيارة تفقدية لمقر قيادة شرطة بغداد الكرخ . وكالة عراق مستقلونفي تغريدة صاروخية مشعان الجبوري يطالب السيد الخامنئي بوقف تدخلات السفير الايراني محمدي المتضمنة حماية الفاسدين…..!! وكالة عراق مستقلونليث هادي سيد حسن ينال الماجستير من جامعة الدفاع للدراسات العسكرية وكالة عراق مستقلونالسفير احمد الحسني رئيسًا للاتحاد العربي لمكافحة التزوير والتزييف بمجلس الوحدة الاقتصادية
أحدث_الأخبار

نائب يتهم لقاء وردي بادخال الدواعش الى العراق

شّن النائب عن جبهة الإصلاح محمد الصيهود، الخميس، هجوما لاذعا على النائبة عن “تحالف القوى” لقاء وردي، ردا على الاتهامات التي وجهتها لفصائل الحشد الشعبي باختطاف المدنيين، مؤكدا على ان وردي واحدة من “السياسيين الدواعش” الذين جاؤوا بالتنظيم الى العراق.

وقال الصيهود ان “تصريحات وردي والسياسيين الدواعش الاخرين لن تثنينا عن مواصلة التقدم نحو تطهير جميع المدن المغتصبة من قبل تنظيم داعش الارهابي وإفشال المشروع التامري على العراق”، مؤكدا ان “تصريحاتها مدسوسة ومدفوعة الثمن”.

وأضاف الصيهود ان “وردي ومن معها هم من جاؤوا بداعش الى العراق، والحشد الشعبي الذي اتهمته باختطاف المدنيين لازال يضحي من اجل تطهير الأراضي العراقية ومساعدة العوائل التي هجرت بالعودة الى منازلها”.

واكد على ان “تصريحات السياسيين الدواعش تتزامن مع انطلاق كل عملية تحرير من اجل عرقلة تقدم القطعات العسكرية”.

يشار الى ان النائبة عن اتحاد القوى لقاء وردي اتهمت، الخميس، قوات الحشد الشعبي باختطاف آلاف المدنيين من مناطق الصقلاوية والرزازة وجرف النصر، فيما وصفتهم بـ”الميليشيات”.

وتفسر النائبة وردي منذ سنوات الأحداث، على نهج طائفي، لتتحول مواقفها الى عقدة مستديمة، تتحكم فيها ما جعلها مستسلمة لثقافة الكراهية ومقت الآخر.

وكان من ابرز تصريحاتها في هذا الاتجاه، اعتبارها في حوار تلفزيوني، جريمة سبايكر بانها ترقى الى مستوى ما اقترفه الحشد الشعبي في الفلوجة، لتساوي بين إرهابي احتل مدينتها، ومقاتل وطني يسعى الى تحرير هذه المدينة لكي تستطع وردي من العودة اليها.

وفي موقف مثير للجدل، اعتبرت وردي، اّن إعدام الشيخ نمر باقر النمر، شأن داخلي سعودي، و أن الاعتراض العراقي على إعدامه يفسح المجال للسعودية للتدخل بالأحكام الصادرة بحق المجرم طارق الهاشمي، والإرهابي رافع العيساوي.

وبهذا التصريح الخارج على النسق الموضوعي في قراءة الأحداث، تساوي وردي بين “إرهابيين” قتلوا أبناء شعبهم بالمفخخات، وبين شيخ لم يلجأ الى العنف في دفاعه عن أبناء شعبه، بل وقف بالمرصاد للظلم السعودي وغياب العدالة، والاضطهاد الطائفي للشيعة في السعودية.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *